الرئيسية أخبار مسافر

320 كلم في الساعة هي سرعة القطار فائق السرعة ببن البيضاء وطنجة

في انتظار الانتهاء من الأشغال ، أفاد  المكتب الوطني للسكك الحديدية أن السلسلة الثانية من التجارب الديناميكية، التي همت القطارات التي أخضعت لكل الافتراضات والظروف الممكنة على نحو 100 كلم من الخط الجديد للسرعة الفائقة، بعد الرفع التدريجي لمستويات السرعة، خلصت إلى أن الخط الجديد قابل لسرعة سير للتجارب تصل إلى 320 كلم/ساعة.

واصاف المكتب، أن التجارب مكنت من مراقبة المعدات المتحركة، كما شكلت فرصة لتسجيل رقم قياسي على خطوط سككية بالقارة الإفريقية بعدما قطع القطار الفائق السرعة يوم الجمعة 20 أكتوبر 2017 المسافة بين القنيطرة والعرائش بسرعة 320 كلم/ساعة على الخط الجديد للسرعة الفائقة بقيادة سائق سككي مغربي.

وأشار المكتب أنه، ابتداء من فبراير 2018، سيشرع في المراحل الأخيرة من التجارب التي ستخصص لاختبار مجموع البنية التحتية بعد إيصالها بالتيار العالي في يناير، والتي ستهم سكتي الخط الجديد، والتواصل في ما بينهما، وكذا جميع التجهيزات والربط بين المحطات، وأكد  أن كل النظام الجديد لخط السرعة الفائقة سيخضع في الأخير إلى مراحل الترويض، ليتبع بعد ذلك بالموافقة على استغلاله كمرحلة أخيرة للبدء بعدها في التشغيل التجاري.

مصادر وصحف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *