الرئيسية الدليل السياحي المغربي

وزان

أعلن معنا

مدينة وزان المغربية تاريخ وحضارة
كثُرت الأقاويل حول نشأة مدينة وزان المغربيّة ، حيث يقول البعض بأنّه يعود نشأت مدينة وزان إلى القرن 17 للميلاد ، أيّ إلى أواسط القرن 11 للهجرة ، حيث تأسّس ما يعرف بالزاوية الوزانية ، التي أنشأها الولي ( عبد الله الشريف ) ، مؤسّس وشيخ ما يعرف بالطريقة الوزانية ، الذي كان الغرض من تأسيسه لها هو الدعوة وأيضاً لأجل الإصلاح .
يعود أصل تسمية مدينة وزان ، نسبة إلى امبراطور روماني يدعى ( أوزينوس ) ، وآخرون يرون بأنّ أصلها مشتق من اللفظة العربيّة ( الوزان ) ، وبعضهم يرى بأنّ هذه اللفظة منبثقة من ( واد الزين ) ، وهو عبارة عن نهر موجود بالقرب من المدينة ، إلاّ أنّ أغلب المؤرّخين يرون بأنّ النسب الأول هو الأكثر صوابيّة .

تعتبر مدينة وزان من أقدم المدن المغربيّة ، وتضمّ إرثاً ثقافياً وفكرياً بارزاً ، ويصفها أهلها بأنّها ( الحصينة ) ، نظراً لخلوها حتّى الآن من الحانات ، وهي الوحيدة بين المدن التي لم تحاط بأسوار أو جدران ، ولا حتّى شرفات أو أبواب حصينة ، وإنّما فيها فقط بوابتين الأولى معروفة باسم ( باب الفتحة ) ، والثانية تحمل اسم ( باب الجموعة ) ، وتعودا إلى القرن 17 م .

قدّر عدد سكان مدينة وزان ، وبالرّغم من صغرها ، بـ 58 ألف نسمة تقريباً ، حيث تقع بين جبل ( أبي هلال ) ، وجبل ( أبو عقيقة ) ، وهي محاطة بغابات من الزيتون ، فيها بحيرة تسمى ( البحيار ) ، وتعتبر وزان غنيّة بالمياه العذبة ، وتمتاز بهوائها العليل المنعش ، لتغدو مكاناً يجلب السائع لينعم بالاسترخاء والراحة، و تشتهر هذه المدينة بصناعة النسيج والحدادة والنجارة والدباغة والحياكة والخراطة ، وأكثر ما تشتهر به هو صناعة ( الجلابة الوزانية ) التي عمّت ارجاء المغرب .

 والآن نترككم مع أجمل الصور     

مع تحيات طاقم موقع مسافر
إنجاز:محمد الطمبوري

Mosafir.ma

 

أعلن معنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *