الرئيسية أخبار مسافر

مونديال روسيا يستنفر الأجهزة الأمنية بمطارات المغرب

صحف

دعت تعليمات أمنية صارمة، الجهات المختصة إلى ضرورة القيام بتفتيش دقيق للمسافرين إلى جمهورية روسيا لحضور المونديال.

وشددت التعليمات، على التأكد من تأشيرات المسافرين عبر مطارات المملكة المغربية، بواسطة التجهيزات الخاصة لدى شرطة مراقبة الحدود، حسب ما جاء في خبر أوردته جريدة المساء في عدد اليوم الثلاثاء 12 يونيو الجاري.

في هذا الإطار، قالت اليومية المذكورة إن إجراءات خاصة بُوشرت بمطارات المملكة، وخصوصا البوابات الجوية الكبرى كمطار “محمد الخامس” بالدار البيضاء، ومطار “المنارة” بمراكش.

وتأتي إجراءات تشديد المراقبة بالمطارات المغربية، لمنع مسافرين مشبوهين من التسلل خارج البلاد، عبر رحلات جوية منظمة إلى روسيا، تقول المساء.

وأضاف المصدر الإعلامي، أن التعليمات الأمنية شددت على ضرورة التأكد من هوية المسافرين، عبر جوازات سفرهم والإستمارات المخصصة للمعلومات التي تخصهم، إضافة إلى تنقيط جميع المسافرين.

وحسب اليومية نقلا عن مصادرها، فقد توصلت جميع عناصر الأمن العاملة بمطار الدار البيضاء، بتعليمات جديدة لتشديد المراقبة على جميع المسافرين المغاربة والأجانب، دون استثناء، مع إخضاع كل المشتبه في تورطهم في تهريب الممنوعات للتفتيش، دون الإهتمام بوظائفهم.

كما توزعت عناصر الأمن العاملة في مطار “محمد الخامس”، على فريقين، فريق يشتغل خارج المطار، للتحقق من هوية الوالجين عبر بوابات المطار، وفريق ثان يشتغل داخل المطار للتحقق من جوازات السفر، وتفتيش أمتعة المسافرين بتنسيق مع جمارك المطار.

للإشارة، فقد أطلقت “الخطوط الجوية الملكية” برنامجا جديدا، في خطها الرابط بين موسكو والدار البيضاء، بمناسبة مونديال روسيا.

ويقضي البرنامج الجديد، بتنظيم أربع رحلات جوية في الأسبوع إلى موسكو عاصمة روسيا، بدل ثلاث كانت مبرمجة سابقا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *